٢٦.١٠.٠٧

طاحونه 35

ان متعتي في اكل الشوكلاطه بشراهه كغيرها من الغرائز التي تخاف ان تشرق عليك الشمس وتفقدها ذات يوم, اتت بي الي دكتوره الاسنان... لقاء اسبوعي , علاج عصب,قلع, تلبيس,جسرمؤقت, بنج موضعي, ابر ,ادوات حاده واخرى ساخنه وانبوب شفط الريق او بالاحرى تنشيفه , موقع العمل تمي. يبدأ العلاج بعلامتين الاولى تفتح الدكتوره سوزان ملفي على الكومبيوتر وتظهر قائمه ارقام والوان وكأنها اسهم في البورصه مؤشر الوجع جونز يتراجع وكذلك مؤشر الاسناندك اّخذ في الاتقلاع.. العلامه الثانيه هي هاتفي النقال يرن ويرن وانا لا استطيع ان اجيب على الرغم من اني اعلنت للجميع من محبين واعداء,كثيرين حكي ومفلسين انني في حاله قلع اسنان الرجاء عدم الاتصال وعدم ارسال اي رسائل قصيره رغم قصرها.تتأمل الست الدكتوره خغرافيا اسناني ومن كثره تغيير التضاريس تحتار من اين تبدأ وتطل مساعدتها لترى ماذا يخبئ فمي وتعد اسناني وتقول انها ما زال عندي اسنان حليب! اي اسنان حليب واي بطيخ وانا واثق في مخيلتي انها اسنان بيره, يخرج القرار اليوم بدنا نشتغل على طاحونه رقم 35 وتبدأ المعركه, افتح فمي على مصراعيه,عايده مساعده الدكتوره تحمل ابره البنج, وتناولها للدكتوره في هذه اللحظه ارى ان الابره تكبر وتطول وعلى الجنب اللي بيوجعك تغز الابره في اللثه ما بين الدرك الاسفل للفك الاسفل والجدار الداخلي للخد ,الالم اكبر من الاسبوع الماضي وكأني اعبر سلسله اختبارات الم...الخد الايسر بجميع محتواياته ينتفخ او على الاقل هذا ما اشعر به ,شعور جميل ان تشعر بالا شعور افتح عيني لينعكس ضوء اللامبه في عيني ولكن لايضاقني او بالاحرى اريده ان يضايقني وينعكس في عيني ففي هذه اللحظه تصدر اشعه ما بين اللامبه ووجهي وكأنها جسر ضؤي تخطو عليه طواحين رقم 35 كالجنود في الطريق الى المعركه بخطى ثابته بعثرتها الدكتوره بجملتها يلا افتح تمك... اكبر وتفتتح ورشتها ابر مختلفه الاطوال والاقطار وتبحث عن مبرد او ابره بلون اصفر وانا اكره اللون الاصفر بشكل مبدئي ولكن عندما تكون متمدد على كرسي طبيب الاسنان وفمك مفتوح من الفك الى الفك تسقط كل المبادئ . لا مجال للاعتراض او حتى التنويه بان الابره طويله جدا او لونها اصفر. وتتبادل الدكتوره ومساعدتها اطراف الحديث.... يا ريت بس اطرافه فقد تناولتا الحديث بجميع حوادثه وفي كثير من المرات تسالني احداهن عن رايي في الموضوع فتجيبها الاخرى بما انني لا استطيع الكلام والجميل في حديثهن هو تعدديه المواضيع بدايه في تعدد اصناف الكعك وحتى تعدد الزوجات وبما انه توجد في فمي ابره وزرديه وعشرون اصبع , سلب مني حق التعبير عن الرأي وعندي ما اقول ولكن انبوب شفط الريق يشفط حقي والتزم حق الوجع ,هاتفي يرن مره اخرى والنغمه" الهادئه" ما هي الا مقطوعه التصفير من فيلم "كيل بيل" عندما تخطو ديريل هانه في ممر المستشفى في طريقها الى قتل "العروس" رغم هدوء المقطوعه فهي خاليه من الطمأنينه وتبشرك بان المخفي اعظم او كما غنى مارسيل خليفه الله ينجينا من الأت وفعلا لم تتأخر ستنا في طلب صوره رنتجن وممنوع ان تغلق فمك فقد بقيت هناك ابره! عايده تضع على صدري سينار واقي وتخرج الاثنتان من الغرفه بسرعه مثل أي مقاتل اعد عبوه ناسفه وينتظر ان تنفجر ,اكشن! وتعود الستات حول الكرسي , الدكتوره لم تعجبها صوره اسناني يبدو انهم مثلما ادعي دائما انني لست فوتوجينك ومحاوله اخرى... وتخرج الاثنتان من الغرفه ,اكشن ! خشخشه اساور فوق رأسي عرفت ان عايده دخلت الغرفه !وهذه المره ايضا الدكتوره غير راضيه عن النتيجه, وانا اعرف هذا الشعور من عالم قريب بعض الشيء من خلال ممارستي لهوايه التصويرhttp://almotsha2l.deviantart.com/ فكثيرا ما تصور 20 مره لذات المشهد لكي تخرج بصوره تبيض الوجه, تغير الدكتوره زاويه جهاز التصوير علها تخرج بنتيجه افضل وللتذكير فقط ما زال فمي مفتوح على مصراعيه وعلى ما يبدوانه قليلا وسأنصرع. عايده تبدأ العد التنازلي قبل التصوير والدكتوره ما زالت تبحث عن زاويه تصوير! رائحه ضغط في الغرفه, اكشن! والدكتوره في الداخل ولكن على ما يبدو الله ستر... تتمعن الدكتوره في النتيجه وتظهر على عينها علامه الانتصار .. زبطت الصوره وانا مثل الاهبل احاول ان افهم واتمعن الفرق بين الصوره اللي زبطت وبين اللي مازبطت وبشرفي وبعرض الباب الاخر اني ما شفت فرق.. وعلى الاقل افهم تضاريس الصوره اللي زبطت ...طلاسم ,مشحه بيضا على خلفيه سودا ! تقلعلي كل اسناني بس افهم شو في بالصوره وعلى ايش مبسوطه؟


تطلب الدكتوره من المساعده ان تحمي سيخ حديد! وانا ذهلت من الطلب قبلما ارى السيخ واسمع صوت اشتعاله! فقد اعتقدت ان الطب الشعبي ينتهي في موقف السيارات خارج العياده... عايده تعلن انه لا يوجد غاز في القداحه فرحت لهذا الاعلان اكثر مما فرحت لاعلان ليفربول حامل كأس بطل اوروبا لعام 2005 ولكن يا فرحته ما تمت هناك عبوه اخرى... وصوت اشتعال. تدخل الدكتوره السيخ الحار داخل الثقب الذي احدثته داخل طاحونه رقم 35 ,دخان يخرج من فمي ولا دخان من دون نار ...سيخ اخر وبزله لسان ينكوح لساني... ارفع يدي تعبيرا عن الم ولكنها تدخل السيخ الثالث وتقول تحركش لسانك احسن لينكوح...اردت ان اقول انني لم احرك ولكن انكوحت من جديد... وفي هذه الاثناء تمزج عايده الماده التى ستعبئ الثقب وحسب صوت خشخشه الاساور عرفت الدكتوره ان الماده لزجه كفايه وطلبت احضارها...وضعتها في الثقب... ازالت الكمامه عن وجهها "رح تحس بوجع هاليومين, وهاد طبيعي, توكلش وتشربش اشي لمده ساعتين وتشربش اشي سخن اليوم" وهاي كمان صاعقه كمان يوم من غير قهوهhttp://elbabelakhr.blogspot.com/2007/03/blog-post_14.html وانتو مش فاهمين شو يعني يوم من غير قهوه"


. استغرقت كتابه هذا البوست حبتين ادفيل و3 حبات شوكلاطه